الرئيسية / تقاير سياحية / رحلة إلى منطقة أدجارا الجورجية ..روعة الاستجمام في قلب الطبيعة

رحلة إلى منطقة أدجارا الجورجية ..روعة الاستجمام في قلب الطبيعة

أدجارا هي جمهورية تتمتع بالحكم الذاتي في أقصى جنوب غرب جورجيا، تفتخر بحدودها مع تركيا وتتباهي بوقوعها على ساحل البحر الأسود بالقرب من سفح جبال القوقاز الصغرى، لها من الجمال الطبيعي والأماكن السياحية الممتعة ما يكفي لزيارتها، فإن كنت تتمنى الانسجمام مع الطبيعة البكر في هدوء بعيدا عن صخب الحياة الكبرى حول العالم، لماذا لا تتوجه إلى أدجار الساحرة هذا العام؟

تقع أدجارا على الساحل الجنوبي الشرقي للبحر الأسود وتمتد إلى سفوح جبال القوقاز الصغرى، لها حدود مع منطقة غوريا من الشمال، وسامتسخه-جافاخيتي إلى الشرق وتركيا من الجنوب. معظم أراضي أدجارا إما تتكون من التلال أو الجبال، حيث ترتفع أعلى الجبال إلى أكثر من 3000 متر (9،800 قدم) فوق مستوى سطح البحر، فيما تغطي الغابات حوالي 60٪ من الأراضي هنا.

موسم السباحة في أدجارا يستمر من مايو حتى شهر أكتوبر، ويبقى شهري يوليو وأغسطس هما الأكثر ازدحاما، فإن كنت تبحث عن الخصوصية والعزلة بعيدا عن حشود السائحين، يمكنك السفر إلى هناك في الربيع والخريف، سيكون أفضل بالنسبة لك.

بين الشواطئ البحرية، والطبيعة الجبلية، والغابات المثيرة للاهتمام، والشلالات الكريستالية، والبحيرات المذهلة، والأنهار الجميلة والعديد من المعالم الطبيعية الجميلة الأخرى، ستمنحك أدجارا فرصة لا تقارن من الاستمتاع، ولا عجب قي ذلك، حيث يأتي إلى هنا السائحين من كل حدب وصوب للاستمتاع بين الطبيعة التي لا تقارن، حيث تجد مزارع البرتقال واليوسفي وبساتين الليمون الجميلة والغابات والجداول الجبلية وكأنك أمام لوحة فنية أبدعها فنان.

الجبال التي تصل إلى أكثر من 3000 متر في أدجارا، هي موطن لعشرات من ينابيع المياه المعدنية والقرى الخشبية الساحرة والجسور التي تعود إلى العصور الوسطى. ويتألف 15 في المائة من أجارا من مناطق محمية؛ وتشمل النظم الإيكولوجية المحمية مناطق غابات مطيرة معتدلة، وأراضي رطبة ساحلية.

ولن ترحب بك الطبيعة وحدها في أدجار، بل سيكون التاريخ أيضا ضمن أهم الأماكن والمعالم التي يجب أن تضعها على قائمتك للزيارة، بما في ذلك مزيج متنوع من الثقافات الشرقية والغربية، والأطباق الوطنية اللذيذة، علاوة على التعرف على الحياة التقليدية للأجاريين، والاستمتاع بمشاهدة معالم المدينة، وشراء الهدايا التذكارية الأصلية.

ومن الأمور التي ستزيد من راحتك في هذه المنطقة أن البنية التحتية السياحية في أدجارا تشهد تطوير كبير، حيث يتم تجديد الطرق المختلفة تيسيرا على السائحين لسهولة الانتقال، كما أنه من المقرر أيضا زيادة عدد المجمعات الفندقية وتوسيع خدماتها، خاصة مع الزيادة الكبيرة في أعداد السائحين خلال الفترة الأخيرة والذين عادة ما يقصدون أدجارا للاستمتاع بالترفيه وممارسة الرياضات المتنوعة، بما في ذلك تسلق الصخور والصيد وصيد الأسماك والنزهات والرياضات المائية وغيرها، فضلا عن ذلك تعرف أدجارا أيضا بالينابيع المعدنية العلاجية.

وتعد أدجارا مشهورة بجمالها الطبيعي الغني والمتنوع، حيث يبلغ متوسط ​​ارتفاع الجبال المحيطة بين 2000-2500 متر حيث يمكن للزوار اكتشاف الشلالات مذهلة، مع مجموعة كبيرة ومتنوعة من النباتات والحيوانات المختلفة، فضلا عن المياه المعدنية مع الصفات الطبية الفريدة، فهنا يمكنك أن تشعر بالمذاق والاحساس الحقيقي لحياة القرية.

ويعتبر متنزه متيرالا الوطني الذي يغطي مساحة قدرها 15806 هكتارا، من أهم المواقع السياحية لمحبي الطبيعة في أجارا، وهو موقع يتيح لزائريه الاستمتاع بين مجموعة متنوعة من النباتات والحيوانات الرائعة، بما في ذلك الأنواع المستوطنة النادرة والمهددة بالانقراض، وعادة ما يحظى المتنزه بشعبية كبيرة بين سائحي المدينة خاصة من العائلات المسافرة بصحبة الأطفال الصغار.

 

وإن كنت من هواة الفنون يمكنك هنا زيارة متحف ولاية أدجارا للفنون، والذي تأسس في عام 1998، مع مجموعة من اللوحات والمنحوتات، والأعمال الرائعة للفن الزخرفي، ومن بين الأعمال المعروضة لوحات رائعة للفنان نيكو بيروسماني، لادو غودياشفيلي وإلين أخفلدياني، فضلا عن أعمال الفنانين الأوروبيين والروس خلال القرن 19 و 20.

كما تعتبر قلعة غونيو (التي كانت تسمى سابقا أبساروس أو أبسارونتوس) وهي أقدم قلعة في جورجيا مكان رائع للزيارة خلال رحلتك بأدجارا، إذ تقع في الجزء الجنوبي الغربي من المدينة في قرية غونيو التي كانت مدينة رومانية محصنة شهيرة بسباقات الخيل في الماضي.

وفي العام تعد أجار وجهة مثالية ومتنوعة يمكنك زيارتها على مدار العام، خاصة وأنها تتمتع بالأجواء الجميلة وفرص الترفيه المتنوعة في مختلف الفصول، ففي الصيف سيكون بانتظارك السير على الأقدام لمسافات طويلة بين مشاهد الطبيعة التي لا تنسى، مع ركوب الدراجات الجبلية وركوب الخيل، أما في الشتاء، فترحب منتجعات التزلج بالزائرين مع الكثير من سبل الراحة.

معلومات عامة

جمهورية أدجارا ذاتية الحكم داخل جورجيا

العاصمة – باتومي

اللغة – الجورجية

العملة النقدية – لاري

السكان – حوالي 400،000. وهم من  الجورجيون، والأجاريون، والروس، والأرمن، واليونانيون.

التقسيم الإداري – 5 مناطق: شواكيفسكي، كيدسكي، كوبوليتسكي، هلفاكورسكي، هولوجسكي. ومدينتان: باتومي – العاصمة وكوبوليتي. سبعة مستوطنات حضرية – كيدا، أوشخاموري، شاكفي، شواكيفي، خيلفاخوري، ماخيندزوري، هولو.

نظام الدولة

أدجارا هي جمهورية ذاتية الحكم في أراضي جورجيا تأسست بموجب معاهدة كارسكي التي وقعت في 13 أكتوبر 1921 (سابقا أدجارسكايا أسر)، والتي أقرت بوضع جمهورية أدجاريان المتمتعة بالحكم الذاتي بموجب دستور جورجيا المستقل لعام 1991.

ولدى أدجارا برلمان من مجلسين يتألف من مجلس الجمهورية ومجلس الشيوخ. وفي عام 2004 ألغيت وظيفة رئيس الحكم الذاتي. ويعتبر رئيس المجلس الأعلى (البرلمان) أعلى مرتبة في السلطة التنفيذية في أدجارا.

المطبخ المحلي

المطبخ في أدجارا مماثل للأطباق الجورجية الوطنية مع وجود اختلافات طفيفة في طرق الطبخ، ما يعني أنه سيكون بانتظارك في هذه الوجهة الجميلة مجموعة متنوعة من المأكولات الشهية ذات الصيت الواسع ما بين السائحين.

الاسلام في أدجارا

أدجارا

اليوم عدد المسلمين في أدجارا يمثل حوالي 30٪. وهم يعيشون في الغالب في المناطق الريفية، ووفقا لآخر المعلومات الإحصائية هناك 62 مسجدا في المدينة بما في ذلك واحد في باتومي.

Related Post

عن فرح الهواري

شاهد أيضاً

أهم الأماكن السياحية في اخالتسيخ

اخالتسيخ هي مدينة في جنوب جورجيا تأسست في العصور الوسطى، ويعني اسمها “القلعة الجديدة”، لأن …